الخبر أسفل هذه الروابط

testأرشيفية

أرقام تفوق التوقعات لعدد النازحين في لبنان جراء التصعيد

نزح أكثر من 76 ألف شخص في لبنان جراء التصعيد العسكري بين حزب الله وإسرائيل في المنطقة الحدودية بجنوب البلاد، وفق أرقام أفادت بها المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة.

وأوردت المنظمة الدولية للهجرة في تقرير جديد أن التصعيد عبر الحدود بين إسرائيل ولبنان أدى إلى نزوح 76018 شخصا ضمن الجنوب حيث المنطقة الحدودية، والعاصمة بيروت ومنطقة بعبدا القريبة منها، مشيرة الى أن ما يقرب من 81 في المئة يقيمون حاليا مع أقاربهم.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

 ملامحها الأوروبية جعلتها ساحرة الشاشة!! لن يصدق أحد أنها تزوجت من زوج ليلى مراد وابنة تاجر أقمشة!

هدى سلطان ورحلة الفن والدراما التي لا تنسى!

هجوم وانتهاك حرمة الغير.. لن تصدق ما حدث مع عمرو اديب!

بدأ هنري بركات حياته الفنية بمخرج مساعد وانتهى بالريادة!

صاحبة أغنية أنا قلبي دليلي.. ليلى مراد ونبذة عن رحلة فنها!

"بدأ العد التنازلي ".. أول توقعات ليلى عبد اللطيف بدأت بالتحقق قبل شهر رمضان والجمهور في ذهول مما حدث!

حقق إنجازات في أكثر من دولة.. محمود الجوهري كابتن مميز في عالم كرة القدم!

"لن يمر مرور الكرام".. ليلى عبد اللطيف تفجر مفاجأة وتكشف ماسيحدث بداية شهر رمضان!

حقق 6 بطولات للدوري و3 لكأس مصر.. محمود الجوهري وأبرز إنجازاته!

نجمة مشهورة.. خمنوا من هي زوجة الفنان فتحي عبد الوهاب!

وذكرت أن اثنين في المئة فقط من النازحين يقيمون في 14 مركز إيواء جماعي موزعة في جنوب البلاد، ولا سيما في مدينة صور الساحلية (جنوب) وحاصبيا (جنوب شرق). أما البقية فقد استأجروا شققا، أو انتقلوا للعيش في منازل أخرى يملكونها في مناطق أبعد من المناطق الحدودية المتوترة.

وأسفر تبادل القصف على الحدود عن مقتل 175 شخصا على الأقل في الجانب اللبناني، بينهم 129 عنصرا من الحزب. وأحصى الجيش الإسرائيلي من جهته مقتل 14 شخصا بينهم تسعة عسكريين.

ويعلن الحزب إنه يستهدف بشكل رئيسي في عملياته اليومية أهدافا عسكرية إسرائيلية قرب الحدود، واضعا ذلك في إطار دعم قطاع غزة و"إسنادا لمقاومته".

في المقابل، تقوم إسرائيل بشن غارات جوية وتقصف بالمدفعية مناطق عدة في جنوب لبنان، مؤكدة استهداف "بنى تحتية" للحزب.

واتهمت السلطات اللبنانية والحزب وحماس الثلاثاء إسرائيل باغتيال نائب رئيس المكتب السياسي للحركة صالح العاروري وستة من رفاقه في قصف استهدف مكتبا للحركة في الضاحية الجنوبية لبيروت. وحذر الحزب من أن الجريمة لن "تبقى دون رد أو عقاب".

]
اليوم
الأسبوع
الشهر